إنتل تعلن رسميًا عن معالجات الجيل الحادي عشر وتُغيّر شعارها

أعلنت شركة إنتل اليوم الأربعاء رسميًا عن الدفعة الأولى من معالجاتها من الجيل الحادي عشر المسمى Tiger Lake والمخصصة للحواسيب المحمولة.

وقالت عملاقة الرقائق الإلكترونية الأمريكية في بيان: إن المعالجات تمتاز بوجود رقاقة الرسومات الخاصة بها Intel Iris Xe، ودعم معيار النقل Thunderbolt 4، وشبكات Wi-Fi 6، وقفزة كبيرة في الأداء واستهلاك الطاقة مقارنةً بمعالجات الجيل العاشر Ice Lake. وأضافت أن معالجاتها من الجيل الحادي عشر ستوفر للمستخدمين “أفضل معالج للحواسيب الشخصية المحمولة الرقيقة والخفيفة”.

وأطلقت إنتل 9 تصميمات جديدة من الجيل الحادي عشر لكل من سلسلة U – التي تشير إليها إنتل الآن باسم UP3 – وسلسلة Y – المعروفة أيضًا باسم UP4 – بقيادة Core i7-1185G7، والتي توفر سرعات أساسية تبلغ 3.0 جيجاهرتز، ورفع التردد أحادي النواة بحد أقصى يصل إلى 4.8 جيجاهرتز، ورفع التردد لجميع النوى يصل إلى 4.3 جيجاهرتز كحد أقصى. كما أنها تتميز بأقوى إصدار من رقاقة الرسومات المدمجة Intel Iris Xe، مع 96 وحدة تحكم، وسرعة رسومات قصوى تبلغ 1.35 جيجاهرتز.

وكانت الشركة قد تحدثت بالفعل عن المعالجات الجديدة في حدث Architecture Day 2020 الخاص بها في وقت سابق من العام الحالي. ولا تزال معالجات الجيل الحادي عشر الجديدة مبنية على عقدة 10 نانومتر، على غرار معالجات الجيل العاشر Ice Lake الحالية، لكنها حصلت على ترقية إلى بنية Willow Core من خلال تصميم 10nm SuperFin الجديد الذي تقول إنتل: إنه سيوفر سرعات أفضل مع استهلاك أقل للطاقة.

ولم تحدد إنتل هذه الزيادات في الأداء، لكنها تَعِد بأن الرقائق الجديدة ستوفر سرعات أعلى بنسبة 20% لمهام “إنتاجية المكتب” اليومية، إلى جانب زيادة مماثلة بنسبة 20% في “الطاقة على مستوى النظام”، وهو ما يعني أنه ينتج أكثر من ساعة إضافية من عمر البطارية لأشياء مثل بث الفيديو.

وتراهن شركة إنتل على رقاقة الرسومات المدمجة Xe الجديدة، التي تعد بتقديم ما يصل إلى ضعف أداء الرسومات، والتي تقول الشركة: إنها ستوفر فوائد جوهرية أكثر من مجرد زيادة عدد النوى الأولية.

وتمتاز المعالجات الجديدة بأنها تدعم شاشات 8K HDR، إلى جانب خيار استخدام ما يصل إلى أربعة شاشات 4K HDR في وقت واحد. وهناك أيضًا تحسينات على محرك الذكاء الاصطناعي المدمج، الذي تقول إنتل: إنه سيقدم تحسينات محددة لمكالمات الفيديو، مثل: طمس الخلفية.

ومن المتوقع إطلاق المعالجات الجديدة في مجموعة متنوعة من الأنظمة في الأيام والأسابيع المقبلة، مع وعد من إنتل بأكثر من 150 منتجًا مع معالجات Intel Core من الجيل الحادي عشر من شركات، مثل: أيسر، وأسوس، وديل، وإتش بي، وإل جي، ولينوفو، وإم إس آي، وسامسونج.

وبالإضافة إلى الإعلان عن الجيل الجديد من معالجات الحواسيب الشخصية المحمولة، غيرت شركة إنتل شعارها.

أول ظهور للخبر فى أخبار التقنية

√ تقييـم

تقييم ومراجعات الأجهزة والخدمات الإلكترونية على الإنترنت والجديد فى الإتصالات وخدمات الويب

سنكون سعداء لسماع رأيك وأفكارك

      أترك رداً

      تقييم بالعربي - تقييم دوت نت
      تقييم بالعربي - تقييم دوت نت