تقرير : ضربة جديدة لشركة سامسونج بسبب تأجيل دورة الالعاب الاوليمبية طوكيو 2020

سامسونج

تلقت شركة سامسونج الكورية ضربة جديدة لكل خططها الخاصه بتسويق هاتفها الاخير جالاكسي اس 20 في السوق الياباني اثناء دورة طوكيو الاوليمبية 2020

وتم الاعلان الاسبوع الماضي عن تأجيل الدورة الاوليمبية الى العام القادم بسبب انتشار فيروس كورونا في اغلب دول العالم.

وذكرت وكالة رويترز أن دورة الألعاب الأوليمبية في طوكيو 2020 كانت تعتبر نقطة انطلاق بالنسبة لـ”سامسونج” لتحقيق هدفها طويل الأجل؛ وهو اختراق سوق الهواتف الذكية في اليابان الذى تهيمن عليه “أبل”.

وأوضحت “رويترز” أن عملاق التكنولوجيا الكوري فقَد فرصة ذهبية فيما يتعلق بنشر إعلاناته عن الجيل الخامس خلال فعاليات دورة الألعاب الأوليمبية، إذ خططت “سامسونج” لجذب العملاء من مشاهدي الدورة إلى أحدث تقنيات “5G” التي تنتجها، في الوقت الذي لا تمتلك فيه منافستها “أبل” مثل هذه التقنيات حاليًّا.

قال أحد المراقبين، لـ”رويترز”: “كانت سامسونج حريصة على اغتنام فرصة إقامة دورة الألعاب الأوليمبية في اليابان”، مضيفًا أن الوضع سيئ، وأنه سيتعين عليها وعلى غيرها من الجهات الراعية تعديل خططها التسويقية.

أول ظهور للخبر فى الجديد

√ تقييـم

تقييم ومراجعات الأجهزة والخدمات الإلكترونية على الإنترنت والجديد فى الإتصالات وخدمات الويب

سنكون سعداء لسماع رأيك وأفكارك

      أترك رداً

      تقييم بالعربي - تقييم دوت نت
      تقييم بالعربي - تقييم دوت نت